قضية "رشاد جعيدان" مجددا أمام العدالة الانتقالية

Assabah - 2020-02-09
Lu 8 fois

نظرت أمس الدائرة المختصة بالنظر في قضايا العدالة الانتقالية بالمحكمة الابتدائية بتونس في القضية التي تتعلق بالسجين السياسي رشاد جعيدان والتي حضرها علي السرياطي وطالب بتأخير القضية لإنابة محام فيما تغيب عنها أعوان أمن سابقين وكذلك عز الدين جنيح وعبد الله القلال.
وقد تم خلال جلسة الأمس الاستماع لعدد من الشهود لتقرر على إثرها المحكمة تأخير القضية لموعد لاحق استجابة للطلبات المقدمة والتي من بينها المتضررين الذين طلب البعض منهم التأخير لإنابة محام.
وتجدر الإشارة إلى أن القض?ة شملت بالإضافة إلى الرئ?س السابق الذي وفاه الأجل مؤخرا، كل من علي السرياطي، عبد االله القلاّل، عز الدين جن?ح وإطارات أمن?ة سابقة حيث وج?ت إل??م ت?مة التعذيب على معنى الفصل 101 مكرر و101 ثان?ا جديد من المجلة الجزائ?ة والإيقاف التعسفي والقبض على شخص واحتجازه بدون إذن قانوني والعنف والت?ديد وانت?اك الحق في المحاكمة العادلة وانت?اك حرمة المسكن.
وكان رشاد جع?دان أوقف في 29 جويل?ة 1993 بعد عودته من فرنسا لحضور حفل زفاف شق?قه وتم نقله إلى أحد د?ال?ز وزارة الداخل?ة أين
مورست عل?ه شتى أنواع التعذيب والتنك?ل بسبب انتمائه إلى حركة الاتجاه الإسلامي ولم تقف معاناته عند ذلك الحد بل تواصلت حتى و?و داخل السجن.
سعيدة الميساوي



Février 2020
LMMJVSD
01 02
03 04 05 06 07 08 09
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29
<< >>