أجنبي يدخل 200 كلغ من المخدرات إلى بلادنا للمرور بها إلى أوروبا في مرحلة لاحقة

Assabah - 2007-06-08
Lu 308 fois

تنظر الدائرة الجنائية بمحكمة الكاف قريبا في قضية المواطن الاجنبي الذي اجتاز الحدود الغربية لبلادنا بواسطة سيارة ستافات اجنبية الترقيم ايضا وبداخلها كمية من المخدرات في محاولة منه من خلال الطريقة التي استنبطها
للعبور بها الى أوروبا وترويجها هناك.. هذه القضية تفيد تفاصيلها ان هذا الاجنبي جاء الى الحدود على متن هذه السيارة وتمكن من مغالطة اعوان الامن الحدوديين ودخل بها وهي محملة بحوالي 200 كلغ من المخدرات اخفاها باحكام داخلها.. وقد استعمل احدى الطرق الذكية كانت في ظنه انها سوف تضمن له مواصلة طريقه الى العاصمة ثم اجتياز البحر الى اوروبا دون مشاكل تذكر حيث استدعى شاحنة رفع لايصال سيارته الى وجهتها (العاصمة) حتى لا تتعرض الى التفتيش من قبل الدوريات الامنية على طول الطريق باعتبارها معطبة وفي الوقت نفسه اكترى سيارة تونسية لمواكبة رحلة سيارته عن قرب حتى يمكن له التدخل كلما تطلبت الحاجة ذلك وواصل سيره في الامام..
وبوصول ركبه الى منطقة دار السلام بالقرب من الكريب استوقفته دورية من رجال الديوانة التونسية الذين اكتشفوا بعد الاطلاع على وثائق هذه السيارة ان الترخيص بالجولان قد فات اجله وبالتالي فان وضعيتها غير قانونية.. وهنا تدخل صاحبها ليعلن انه من اجل ذلك اختلق فكرة تعطبها وحملها بواسطة شاحنة الرفع.. وحاول تقديم رشوة الى اعوان الديوانة كي يسمحوا له بمواصلة طريقه لكن الاعوان اصروا على القيام بواجبهم وحولوا وجهة السيارة الى جندوبة مقر عملهم لتحرير محضر مخالفة.. وكانت المفاجأة الكبرى عندما تم الكشف عن المخدرات التي كان صاحبها يعمل ما في جهده لحمايتها كي لا تصل اليها اعين وايادي اعوان الامن وهو ما صرح به في محضر الابحاث الذي حرر بشأنه.
الهادي الخماسي



Juin 2007
LMMJVSD
01 02 03
04 05 06 07 08 09 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30
<< >>