5 سنوات سجنا لبرتغاليين أدخلا عملة أجنبية مدلّسة للتراب التونسي

Assabah - 2007-06-08
Lu 301 fois

تمت إحالة متهم ومتهمة من جنسية برتغالية بحالة فرار على انظار هيئة الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بقرمبالية لمقاضاتهما من أجل تهمة عرض وادخال عملة أجنبية مدلسة للتراب التونسي طبق أحكام الفصلين 187 و188 من م.ج
وقد انطلقت الابحاث في قضية الحال بتاريخ 14 اكتوبر 2002 اثر ورود مكتوب صادر عن رئيس مركز الادارة الفرعية للابحاث الاقتصادية والمالية قصد الاعلام عن البحث في قضية ترويج صكوك سفر مدلسة من فئة المائة دولار أمريكي منسوبة الى احدى الشركات الأجنبية. بحيث أن الممثل القانوني لبنك الجنوب كان تقدم الى مقر اعوان باحث البداية وأعلم عن تضرر البنك الذي يمثله بما قيمته 3400 دولار أمريكي باعتبار انه تم صرف 34 صك سفر مدلس لدى فرع البنك المذكور بالحمامات وسوسة فأذنت النيابة بمواصلة البحث وقد تولى أعوان باحث البداية تحرير محضرهم وذلك بسماع الممثل القانوني لبنك الجنوب وحجز صكوك السفر المدلسة وعرضها على الاختبارات الفنية التي أثبتت التدليس في حين تعذر سماع المظنون فيهما. وتبعا لذلك أذنت النيابة العمومية بفتح بحث تحقيقي كان منطلقا لقضية الحال.
صكوك مدلسة وتحصن بالفرار
وبسماع الممثل القانوني لبنك الجنوب سابقا لدى قلم التحقيق أفاد بانه خلال شهر مارس 2002 وردت مجموعة من صكوك السفر تابعة لشركة دولية مقرها ببلجيكيا بقيمة 100 دولار أمريكي للصك الواحد على ادارة العمليات الخارجية اذ تم صرفها من قبل فرعي الشركة بسوسة والحمامات ولما وقع ارسالها للوسيط المتعامل معه ببنك نيويورك بالولايات المتحدة الامريكية قصد صرفها تم اشعار البنك بأن تلك الصكوك مدلسة ورجعت بدون خلاص ووقع الاتصال بالشركة التي ارسلت الصكوك لاستخلاص قيمتها فرفضت ذلك باعتبار أن تلك الصكوك مدلسة.
وأضاف الممثل القانوني بأنه وقع صرف 24 صك سفر من فئة 100 دولار من البنكين المذكورين لفائدة المتهمين من طرف المصرفي الذي بسماعه أفاد انه كان مكلفا بصرف الصكوك ببنك الجنوب فرع الحمامات واتصل به شخصان أجنبيان وهما امرأة ورجل اتضح أنهما برتغاليان وسلماه مجموعة من صكوك السفر وتولى التثبت من الامضاء الموجود بأعلى الصك ومن هوية المتهم الذي تولى الامضاء بالصكوك التي قدمها وتولى المصرفي صرف قيمة تلك الصكوك دون أن يتفطن بكونها مدلسة. وأضاف بأنه يصعب التفطن الى كون تلك الصكوك مدلسة لعدم تجهيز البنك بآلة تمكنه من ذلك. وقد تعذر استنطاق المتهمين لتحصنهما بالفرار وقد صدرت في شأنهما بطاقة جلب رجعت بدون انجاز.
ثبوت الإدانة
وقد تم حجز 24 صك سفر وباجراء اختبار فني عليها تبين أنها مزيفة وتنتمي الى نفس نوعية التزييف وقد تعمد المتهمان ادخال صكوك السفر المدلسة الى التراب التونسي وتوليا صرفها والاستحواذ على المبالغ المالية المدونة بها ودعم ذلك تحصنهما بالفرار.
واثر المفاوضة أدانت الهيئة المتهمين وأصدرت حكما غيابيا في شأنهما يقضي بسجنهما 5 أعوام.
فاطمة الجلاصي



Juin 2007
LMMJVSD
01 02 03
04 05 06 07 08 09 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30
<< >>